أيها الرفاق , الألاف المؤلفة من الشباب و العمال و الثوار الشرفاء ينظرون اليكم و يعلقون الأمال عليكم , ليس فقط في مصر بل في العالم العربي أجمع. نطلب منكم أن تتخلوا عن موقفكم الداعم لمرسي و أن تتوجهوا إلى الشوارع و المصانع و الجامعات و الأحياء و تشرحوا للعمال و الشباب الطبيعة المضادة للثورة لكل من شفيق و مرسي و الطبيعة الرجعية للرأسمالية المصرية. عليكم أن تقودوا حملة مقاطعة للإنتخابات و التي من شأنها أن توسع نفوذ و قوة و مكانة الإشتراكيين الثوريين بين العمال و الشباب و تساعد في بناء طليعة عمالية ثورية.

Pada Senin, 21 Mei, terjadi upaya pembunuhan terhadap Kamerad Abraham Rivas, yang berhasil digagalkan. Rivas adalah Sekretaris Jenderal Nasional Serikat Buruh Helados EFE (SINATRASOHE) dan Sekretaris Jenderal Federasi Nasional Kaum Buruh Perusahaan-perusahaan Makanan, Minuman, dan yang Lain-lainnya (FENACTRALBECA) yang baru terbentuk, yang mengorganisir kaum buruh di 21 perusahaan miliki Grup POLAR. Ia juga seorang aktivis Bolivarian revolusioner dan anggota IMT (Tendensi Marxis Internasional) seksi Venezuela, Lucha de Clases.