أصدرت رابطة العمل الشيوعي، الفرع المغربي للتيار الماركسي الأممي، هذا البيان حول تظاهرات 20 فبراير تعبر فيه عن موقفها من أحداث العنف التي تلت تلك المظاهرات وموجة القمع التي تعرضت لها الجماهير المغربية.

يوم 14 فبراير، وبمناسبة مرور شهر على فرار الدكتاتور بن علي، كتب الرفيق خورخي مارتن، العضو القيادي في التيار الماركسي الأممي، هذا المقال. ونظرا لأهميته نعمل على نشر ترجمته العربية لقراءنا.