من أجل التضامن الأممي مع طلاب جامعة لاكانتوتا البيرو

Arabic translation of International solidarity with the students of La Cantuta University, Peru (June 9, 2006)

نداء من البيرو

  لقد توصلنا بهذا البلاغ من لجنة المعركة بجامعة "لاكانتوتا" (La Cantuta)، بشوسيكا (Chosica) (البيرو). وندعوا قرائنا، وخاصة منهم المنظمات الطلابية والعمالية، على الصعيد العالمي إلى بعث رسائل التضامن والتنديد ضد القمع الذي تعرض له الطلاب. ونعلن لشعبنا ولطلاب الجامعة الوطنية "إنريكي غوثمان وفالي"، (Enrique Guzmán y Valle)، أمام هذه الأحداث:

  1.   رفضنا للانتخابات لمنصب القيدومية المزورة التي فاز خلالها السيد توتي (Tutuy)، الذي طبق منذ اليوم الأول لتوليه المنصب، يوم 25 ماي، حوالي الساعة الحادية عشرة صباحا، إجراءات قمعية ورفض الحوار الذي يطالب به الطلبة، وأطلق علينا الغازات المسيلة للدموع والطلقات مما خلف جرحى في صفوفنا والاستنكار بين صفوف كل الجامعيين، ثم فر هاربا وفي طريقه حاول دهس الطلبة المجتمعين في باب الجامعة بسيارته.

  2.   هجم عدة أشخاص مجهولين، والذين يبلغ عددهم حوالي 50 سكير، على الجامعة يوم 26 ماي، حوالي الساعة 5:00 صباحا حيث خلفوا العديد من الأضرار في الجامعة واعتدوا على الطلاب بواسطة الهراوات والسلاسل والقضبان الحديدية والسكاكين والحجارة. وأمام هذا الفعل قام الطلاب المعتصمون بالدفاع عن أنفسهم وتمكنوا من إلقاء القبض على اثنين من هؤلاء المجرمين، بمساعدة الطلبة الذين كانوا قد بدأوا يلتحقون بالجامعة. ولقد اعترف هذان العنصران أمام وسائل الإعلام بأنهم قاموا بهذه الفعلة بناء على اتفاق مع أحد الطلاب، خوان خيمينيث، والقيدوم، توتي.

  3.   وقد خلف هذا الهجوم الذي نظمه هؤلاء المجرمون على الطلبة، تحطيم البنية التحتية في الجامعة، والعديد من الجرحى جراء الضرب بالقضبان الحديدية والحجارة على يد هؤلاء المعربدين، بعض الطلبة نقلوا إلى مشفى شوسيكا، كحالة الطالب كاين كاسترو باري، الذي يعاني من خلع في ذراعه، والآنسة روسيو كوندوري وآخرين، كما أهينوا ونكل بهم.

  4.   ندين كل أشكال تجريم نضالاتنا العادلة، إذ أننا نناضل ضد الفساد وعمليات الطرد والمناورات والقمع الذي نتعرض له، إننا نرفض أن نتحول إلى "قاعدة انتخابية" لبعض الأحزاب السياسية، إننا طلبة مستقلون ندافع عن حقوقنا ونرفض أيضا اتهامنا بكوننا نشكل "ثلاثين إرهابيا يحتلون الجامعة" كما جاء في تصريح للسيد توتي لبعض وسائل الإعلام، في محاولة لتشويه حقيقة نضالنا.

  5.   ونعيد التأكيد على مطالبنا:

    1.   لا للطرد والقمع ضد الطلاب، لا للإجراءات الإدارية الانتقامية وغيرها الموجهة ضد الطلاب.

    2.   اعتماد الاقتراع العام خلال انتخاب السلطات الإدارية (انتخابات شفافة)

    3.   الرفع من ميزانية التغذية المخصصة لكل طالب في المطعم الجامعي.

    4.   الرفع من عدد حافلات النقل الجامعي في جميع المحطات.

    5.   توفير مكتبة في جميع الكليات وإعادة هيكلة وتحسين المكتبة المركزية.

    6.   ترميم الحي الجامعي المخصص للذكور.

  نعم للاقتراع العام!

  فليسقط فساد وعربدة توتي!

  لا للطرد والقمع ضد الطلاب!

  الدفاع عن الجامعة العمومية!

  

  يمكنكم بعث رسائلكم التضامنية إلى لجنة المعركة على العنوان التالي: This email address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it.
ونسخة منها إلى: This email address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it.

  وكذلك ابعثوا نسخة إلى عنوان الجامعة الالكتروني: This email address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it.

  

عنوان النداء بالإسبانية :

Solidaridad internacional con los estudiantes de la Universidad de educación La Cantuta (Perú)