المغرب: عمال منجم بوازار يواصلون إضرابهم بالرغم من القمع

تعرض عمال منجم بوازار بإقليم ورزازات لتدخل قمعي هذا المساء خلال تنفيذيهم لإضراب عن العمل مصحوب باعتصام بمقر العمل، وقد خلف هذا التدخل العنيف ضد العمال العزل عن إصابة خمسة عمال على الأقل بجروح، احدهم يوجد في حالة خطيرة بعد أن تعرض لإصابة على مستوى الرأس والكتف.

وقد أكدت لنا مصادر نقابية أن قائد قيادة ﻭﺳﻠﺴﺎﺕ المعين حديثا، لقمع عمال المنجم، مصحوبا برئيس خلية الدرك لتازناخت قد تدخلا شخصيا أثناء عملية القمع.

إلا أن معنويات العمال جد مرتفعة بالرغم من الهجمة القمعية التي تعرضوا لها، فقد أعلن الاتحاد المحلي للكنفدارلية الديمقراطية للشغل تمديد إضراب عمال منجم بوازار 48 ساعة أخرى حتى تحقيق جميع المطالب المشروعة للعمال.

تأتي هذه النضالات بعد أن استطاع عمال المنجم فرض إطلاق سراح ثمانية من رفاقهم كانوا قد اعتقلوا على اثر مشاركتهم في إضراب سابق يومي 10 و11 أكتوبر 2012، على اثر شن إضرابين عامين على مستوى إقليم ورزازات.

يا عمال وعاملات المغرب والعالم، أيها المناضلون/ المناضلات النقابيون في كل مكان، أيها المناضلون/ المناضلات/ العماليون والتقدميون إن عمال بوازار في أمس الحاجة على تضامنكم. ابعثوا رسائل الاحتجاج إلى:

تيفنوت تيغانمين Compagnie de Tifnout Tiranimine

http://www.opv-managem.co.ma/Contacts.htm

وزارة الطاقة والمعادن:

ايمايل: This email address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it.

فاكس: 00212537688863

هاتف: 00212537688857

والرجاء بعث نسخة من تلك الرسائل الاحتجاجية والفاكسات ورسائل التضامن إلى موقع ماركسي This email address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it. ليتوصل بها العمال.

ويمكنكم ارسال رسائل التضامن للمكتب التنفيذي للكنفدارلية الديمقراطية للشغل: فاكس وهاتف: 00212522994473 أو الاتحاد المحلي للكنفدارلية الديمقراطية للشغل بورزازات: فاكس وهاتف: 00212524887142

أو يمكنكم وضع رسائل تضامنكم على المجموعة المحلية للكنفدارلية الديمقراطية للشغل على الفايسبوك

http://www.facebook.com/groups/205787546208828/

إن تضامنكم ضروري لرفع معنويات العمال وأسرهم وإقناعهم بأنهم ليسو معزولين في معركتهم ضد الاستغلال!

إن تضامنكم ضروري لتعرف إدارة الشركة ومالكوها أن العمال ليسو وحدهم!

عاش التضامن العمالي!

Translation: Marxy.com (Morrocco)